ماجستير إدارة الأعمال MBA من اﻷكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي

تقييم المقال
1 1 1 1 1 1 1 1 1 1

عندما تخرجت من كلية الآداب لم يكن لدى فكرة عن طبيعة العمل و الوظائف المتاحة لي في السوق و قد كنت اعتقد أن مجال العمل سوف يكون مفتوحاً و ميسراً لي فكما كانوا يقولون لي عندما تنتهي من دراستك ستجد فرصة العمل الملائمة لك و بالفعل بدأت رحلة البحث عن وظيفة مناسبة و لم أجد أية وظيفة بالطبع في مجال تخصصي و هو التاريخ و لذلك فقد قبلت بعد فترة من البحث بوظيفة إدارية في إحدى الشركات و بدأت رحلة الكفاح فيها من الصفر كما يقولـون و تـرقيت وظيفيـاً و لكنهـا لـم تكـن

الترقية التي أتمناها أو أنتظرها و لتعزيز موقفي و تحقيق رغبتي في الترقية المطلوبة بدأت البحث عن برنامج لتنمية مهاراتي التعليمية و يكون في نفس الوقت غير متعارض مع ظروف و مواعيد عملي و بدأت بالسؤال في الكليات و المعاهد التي أعرفها سواء في القطاع الحكومي أو الخاص على حد سواء و لكن مع الأسف وجدتها جميعاً تتطلب حضور و انتظام وفق مواعيد محددة و غيرها من التعقيدات كعمل أبحاث للتخرج مثلاً و أداء امتحانات في مواسم دراسية محددة و عندما اطلعت على المقررات الدراسية لم أشعر بأنها ستؤثر حقاً في مستواي المعرفي و المهني. وواصلت البحث عن برنامج مناسب و أخبرني أحد زملائي بوجود برنامج ماجستير في إدارة الأعمال MBA و حدثني كثيراً عن الذين درسوا في البرنامج و كم المزايا التي حققوها من تلك الدراسة و كم هو مفيد و مميز و غيرها. و لكن المشكلة كانت في صعوبة الدراسة بالطريقة التقليدية بالنسبة لي فبحثت عن كيفية هذا برنامج ماجستير في إدارة الأعمال MBA و لكن بنظام التعليم عن بعد و وجدت بالفعل العديد من الأكاديميات التي تقدم هذا البرنامج و في مختلف البلدان العربية و الأوروبية و لكن الفروق كانت كبيرة سواء من حيث الرسوم أو طريقة الدراسة أو عدد المقررات الدراسية أو طريقة الامتحانات و هذا الأهم موثوقية الشهادة التي يحصل عليها الطالب. إلى أن قررت دراسة برنامج ماجستير في إدارة الأعمال MBA من خلال الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي و التي عرفت عنها الكثير من خلال موقعها و منتداها و آراء المتقدمين للدراسة بها و أعجبني كثيراً ما قرأت من حيث تبنيها لفكرة نقل المعارف الإنجليزية المتميزة و تعريبها و تقديمها للطالب العربي بلغته و في بلد إقامته و دون حضور مباشر أو سفر لأي مكان و إتاحتها للتفاعل المباشر بين الطالب و ناصحه الأكاديمي المباشر من خلال حرم تفاعلي افتراضي يتيح للطالب ليس فقط التواصل مع ناصحه الدراسي و لكن التفاعل مع غيره من الطلاب أيضاً تفاعلاً مثمراً و إيجابياً متمثلاً في تبادل الأفكار و الخبرات و الآراء حول محتويات المقرر الدراسي  بشكل يساهم في تيسير المعرفة و الفهم لدى الطالب العربي و على الرغم من اعتقادي بأن السفر للمملكة المتحدة قد يكون أفضل بكثير لتحقيق هدف الدراسة و للفسحة أيضاً و الاستمتاع بمشاهدة المعالم السياحية و مقاصد الزوار فيها إلا أن الرسوم الباهظة و قلة الوقت و صعوبة الانقطاع عن العمل و الالتزامات الأسرية و غيرها تمنع تنفيذ هذا الحلم و لكن مع خلال الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي أصبح تحقيق حلم الشهادة و الاعتمادات كذلك أمراً ممكناً و دون المعوقات السابق الإشارة إليها مما يجعل من مرونتها الميزة الأكبر لراغبي تحقيق حلم الدراسة في الخارج و هم في بلادهم  و الحمد لله فقد أوشكت على التخرج من برنامج ماجستير في إدارة الأعمال MBA و تحقيق حلمي الكبير بالترقي ! و من يدري فربما تتاح لي الفرصة يوماً ما للسفر و زيارة المملكة المتحدة ! و لكن بعد تحقيق الحلم المهني أولاً.

 

 

ايمن الغامدي

 

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد